تم الإجابة عليه : تحضير نص من اثار الاسلام على الفكر واللغة اولى ثانوي

Question

تم الإجابة عليه : تحضير نص من اثار الاسلام على الفكر واللغة اولى ثانوي

الى من سال السؤال التالي : تحضير نص من اثار الاسلام على الفكر واللغة اولى ثانوي و لماذا إعتبر الكاتب إسهام النثر في نشر الدعوة أكبر من إسهام الشعر و فيم تتمثل فصاحة القرآن الكريم و فيم تتمثل إستفادة الشعر والنثر من القرآن الكريم.

1 – ما الأثر الذي كانت تتركه الآيات القرأنية في نفوس البلغاء؟
كان تفكير العربي في الجاهلية يدور في فلك محدود ، و قد شاهدنا صوره الشعرية و النثرية منتزعة من الظواهر الحسية المحيطة به ، و قلما نجد أثرا للفلسفة و المعاني الروحية . فلما نزل القرآن على الرسول صلى الله عليه و سلم ، أطلقت ألسنة الخطباء ، و تفتقت مواهبهم بما أضفته الأيات و أضافته من بلاغة و معان جديدة وسعت آفاق عقولهم ، فكم من جهباذ و أسطون وقفا مبهورين أمام هذه الفصاحة التي أعجزتهم بقوة بيانها .
2 – ما الذي جعل خطب الخطباء أكثر جلالا و بمن اقتدوا في ذلك ؟
حقا فبعد نزول القرآن على النبي صلى الله عليه و سلم ،إطلع العرب على أساليب و مفاهيم لم يكونوا ليبلغوها لولا فضل الاسلام الذي وجد فيه الخطباء المجال فسيحا للاستشهاد بقدر أكبر ن ألفاظ القرآن و الاقتباس من آيه الكريمات ، حيث كان صلى الله عليه و سلم يستمد أفكاره من لدن عظيم ، قال تعالى ” و ما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى “
3 – فيم وظف أبو بكر و عمر رضي الله عنهما اقتباساتهما من القرأن الكريم و هل تحققت غاياتهما ؟
أما أبو بكر الصديق فحين رأى جزع الناس يوم وفاة الرسو لفحاول أن يهدأ منروعهم مستندا بقوله تعالى :
” و ما محمد إلا رسول قد خلت من قبله الرسل أفا إن مات او قتل إنقلبتم على أعقابكم و من ينقلب على عقبيه فلن يضر الله شيئا و سيجزي الله الشاكرين “
و في عام الرمادة عانى المسلمون الأمرين الجوع و الخوف ، فما كان من الفاروق إلا دعوة القوم إلى الصبر و التضرع إلا الله مستعينا بقوله تعالى ” و إما الجدار فكان لغلامين يتيمين في المدينة ، و كان تحته كنز لهما و كان أبوهما صالحا فحفظتهما لصلاح أبيهما فاحفظ اللهم نبيك في عمه “
ما الأسلوب البياني الذي كثر استعماله في القرآن الكريم ؟
لقد كان التصوير هو الأداة المفضلة في أسلوب القرآن فهو يعبر بالصورة المحسوسة المتخيلة عن المعنى الذهني و الحالة النفسية ، فيرقي بالصورة حين يمنحها الحياة الشاخصة و الحركة المتعددة . و لتحقيق ذلك يستعين بالبيان من تشبيه و استعارة و مجاز مرسل . وقد كان للنثر منه نصيب السد لأن الناثر أقدر على توظيف عدة صور متلاحقة ، فالكتاب النثرية تمنح القلم حرية التعدد و التوسع على عكس الشعر المقيد بضوابط عروضية تلزم الشاعر عدم الخروج عنها .
مناقشة معطيات النص :
1 – هات آيات قرآنية تبين بها تجسيد المعاني بصور بيانية ؟
الآية الأولى : “و مثل الذين ينفقون أموالهم ابتغاء مرضاة الله و تثبيتا من أنفسهم ، كمثل جنة بربوة أصابها وابل فأتت أكلها ضعفين فإن لم يصبها وابل فطل ” تصور هذه الآية الصدقات التي تنفق ابتغاء مرضاة الله كالجنة تقع فوق ربوة ينزل عليها وابل فيخصبها و يزهرها .و تخرج ثمارها ، و لو أن هذا الابل لم يصبها فإن لها من الخصب و الاستعداد للانباتما يعل القليل من المطر يحييها .
الأية الثانية ” مثل الذين اتخذوا من دون الله أولياء كمثل العنكبوت اتخذت بيتا و إن أوهن البيوت لبيت العنكبوت لو كانوا يعلمون ” تجسم الآية ضعف العباد حين يجتمعون بالأولياء فهم عناكب ضئيلة واهنة تأوي إلى حمى هؤلاء الأولياء ، فحماهم كبيو ت العنكبوت بل أوهى و أضأل ، و لكنهم لا يعلمون حتى هذه البديهة فهم يضيفون إلى الضعف و الوهن الجهل و الغفلة حتى لا يعجزوا عن ادراك البديه المنظور .

تم الإجابة عليه : تحضير نص من اثار الاسلام على الفكر واللغة اولى ثانوي

يمكنك اضافة سؤالك منهنا

0
bilalll3 3 days 0 Answers 1 views 0

About bilalll3

Leave an answer

Browse